صحة

أنواع الخضار المُختلفة وفوائد الخضروات على الصحة ومكافحة الأمراض

أنواع الخضار – رغم أن الماء هو المكون الرئيسي للخضروات، إلا أن الخضروات تمد الجسم بكمية كبيرة من المواد والعناصر الطبيعية كالمعادن والفيتامينات، والعناصر النباتية الكيميائية (الفيتوكيميكال)، وتوجد أنواع كثيرة من الخُضار تشترك جميعها في فوائدها العظيمة على الصحة العامة، وغناها بالمواد الغذائية المُفيدة، مثل الكربوهيدرات والبروتينات والألياف الغذائية. وفيما يلي سوف نستعرض أنواع الخضار المختلفة وفوائدها.

أنواع الخضار
أنواع الخضار

أنواع الخضار وأسماءه

  • السويقات : وهي عبارة عن الجذوع التي تربط أوراق النبات بالساق. وفي بعض النباتات، مثل الحرشف والسلق، تكون هذه السويقات متطورة جداً لدرجة أنها تُصبح غضَة ولها طعم لذيذ، وهي غنية بالسلولوز.
  • الدرنات : وهي كل أنواع الخضار الذي ينمو تحت الأرض من مزروعات، وهي أكبر من الجذور ويمكن استخراجها وأكلها. تعد الدرنات مواقع لتخزين النشا الذي يعد المادة الاحتياطية الأساسية في الخضروات. كما تحتوي على بعض البروتينات وفيتامين (ج)، كالبطاطس على سبيل المثال، وبروفيتامين (أ) مثل البطاطا الحلوة. ولا يجب أن تؤكل الدرنات وهي نية، حيث أنها تحتوي على بعض المواد السامة والتي تختفي أثناء الطهي.
  • الجذور : تحتوي الجذور على كربوهيدرات (نشويات) وألياف ومعادن، أما البعض منها مثل الجزر والشمندر الأحمر (عصير الشمندر وفوائده)، فيحتوي على البيتاكاروتين وبروفيتامين (أ).
  • البذور : وتحتوي البذور على البروتين بنسبة كبيرة، ونجد أن البسلة والفول هما من الحبوب الكاملة التابعة للبقوليات، لكنهما يستعملان كأحد أنواع الخضار.
  • الأبصال : البصلة عبارة عن ساق نباتية تنمو تحت الأرض، ويُخزن فيها النبات غذاءه، وتتكون من عدة طبقات، وتحتوي على الكبريت (مثل البصل والثوم)، أو المواد العطرية (مثل الشمر).
  • الفواكه : من الطماطم الحمراء إلى الباذنجان الأرجواني والقرع البرتقالي والأصفر، إلى الخيار (تعرف على فوائد الخيار) بألوانه الخضراء المُختلفة والكوسة والأفوكادو، كل هذا الخضار ينتمي للفواكه، ولكن يستخدم ضمن أنواع الخضار.
  • الخضار الزهري : وهي كل النباتات التي أنها تتكون من عدة زهرات. ومن أشهرها الخرشوف والقرنبيط والبروكلي، وتحتوي على فيتامين (ب) وفيتامين (ج).
أنواع الخضار
أنواع الخضار

أجزاء النباتات في أنواع الخضار المختلفة

كل نوع من أنواع الخضار له خصائص وفوائد مُعينة يجب أن تُفهم، وهنا أجزاء مُختلفة في الخضار، ففي بعض الخضروات يتم أكل الثمرة فقط، وفي البعض الأخر يتم أكل الأوراق أو الجذر أو البذور إلخ. وفيما يلي سنوضح الجزئيين الرئيسيين في الخضار.

سيقان الخضار : الخضار الذي يؤكل أوراقه وسيقانه مثل الكراث والهليون، تكون غنية جداً بالألياف الغذائية، كما أنها بصفة عامة مُدرة للبول. قصب السكر هو نوع من أنواع السيقان الذي يقوم بتخزين كميات كبيرة من السكروز (أحد أنواع السكر). وفي بعض الحالات، أجزاء معينة فقط من السيقان هي التي من الممكن أن تؤكل، وتسمى “براعم النباتات“، ومثال على ذلك براعم الخيزران وفسيلة النخلة.

أنواع الخضار
أنواع الخضار

أوراق الخضروات : وهي لها قيمة غذائية كبيرة أكثر مما نعتقد، فأوراق اللِفت والجزر الأبيض والكرُنب والخس (فوائد الخس) هي مصادر جيدة جداً للكلسيوم. أما السبانح فهي مصدر جيد للحديد، كما أنها تحتوي على من 1 إلى 3% من البروتين. وبعض أوراق الخضار تحتوي على حامض الأكساليك الذي له القدرة على تقليل إتاحة امتصاص الكلسيوم. أما أوراق الكُرُنب فهي تحتوي على مواد نباتية كيميائية مقاومة للسرطانيات، تساعد في تقليل احتمالية الإصابة بمرض السرطان.

أنواع الخضار
أنواع الخضار

فوائد كل أنواع الخضار المتنوعة

  1. ملينات طبيعية : فالألياف التي تحتوي عليها الخضروات تُزيد من حجم البُراز وتُسهل عملية خروجه من القناة الهضمية. لذلك هي مفيدة جداً في علاج الإمساك، خصوصاً علاج الإمساك عند الأطفال، لأنها تعتبر دواء طبيعي بدون أي مواد كيميائية (الموجودة بعض الأحيان في الدواء).
  2. خسارة الوزن : تناول أنواع الخضار المختلفة يجعلك تُحافظ على وزنك، حيث أنها تقريباً لا تحتوي على أي دهون، كما أنها تحتوي على نسبة ضئيلة جداً من السعرات الحرارية، وأيضاً تمنحك شعوراً بالشبع وعدم الشعور بالجوع.
  3. مصدر للمعادن : يحتوي اللِفت على نسبة كلسيوم أكثر من الحليب، بالإضافة إلى المغنيزيوم والفسفور وغيره من المعادن. كما يُعتبر الكُرنب مصدراً جيداً للكلسيوم. وبصفة عامة فسيقان النباتات وأوراقها غنية بالمعادن والتي تساعد في بناء النسيج العظمي. لذلك ننصح بتناول الخضار بكثرة في حالات الإصابة بالسُل، والأمراض الأخرى المُتعلقة بنقص الكلسيوم.
  4. مُناسبة لكبار السن : نظراً لاحتواها على نسبة قليلة من السعرات الحرارية، وقدرتها على التَكلُس، ومفعولها في مقاومة الخلايا السرطانية، فهي تُعد أطعمة ممتازة لكبار السن.
  5. مكافحة الخلايا السرطانية : جميع أنوا الخضار، ولا سيما تلك التي تنتمي للفصيلة الصليبية (كالكرنب والفجل واللفت) والفصيلة الزئبقية (كالبصل والثوم والكراث)، تحتوي على مواد أُثبت علمياً أنها فعالة في مكافحة المواد المُسببة للسرطان التي تقوم بإتلاف الخلايا، وأيضاً إبطاء نمو الخلايا السرطانية في حال إصابة الشخص به.
  6. مُدر للبول : نظراً لمحتواها من البوتاسيوم، فالخضار يعمل على زيادة إنتاج البول وخفض ضغط الدم الشرياني.
  7. علاج فقر الدم : وذلك لاحتواها على نسبة كبيرة من الحديد، والذي يقوم فيتامين (ج) في الخضار بتسهيل عملية امتصاصه في الجهاز الهضمي، وأيضاً العناصر النزرة والكلوروفيل، ومن أفضل أنواع الخضروات لعلاج الأنيميا (فقر الدم)، الشمندر (البنجر) والفول والخس، حيث تعمل هذه الخضروات على تسهيل إنتاج كُرات الدم الحمراء، وتوجد هذه الميزة في جميع أنواع الخضار .

الوسوم

اترك رد او استفسارك من هنا

من فضلك أدعمنا وقم بالغاء أضافة مانع الإعلانات Adblock من علي موقع صحتك لضمان استمرارنا  :-) 

×
%d مدونون معجبون بهذه: